دعني أفرض أن لديك منتج, أياً كان, وتريد تسويقه وتريد الحصول على أكبر قدر من المال من خلاله وتريد له النجاح كما يريد كل شخص لمنتجه بالضبط. حسناً, يهرع الكثير من الناس لأخذ الدورات التسويقية وكيفية تسويق المنتجات وهذا شئ جميل وأنا أيضاً لست ضد هذه الدورات وإن وجدت منها المناسب فسأشترك بها بدون شك .. لكن !.
كما يعلم الجميع أن ثورة الإنترنت قدمت الكثير من المنتجات وأصبح الناس يهرعون إلى هذه الدورات لكي يتعلموا أو يقوموا بقراءة الكتب التي تخص هذا الموضوع (و لا أستثني نفسي منهم) وهذا الأمر يعتبر بمثابة ظاهرة صحية تخرج الناس من فكرة (الأمان الوظيفي) في الوظائف الحكومية وهو شئ جميل .. وأيضاً أقول لك .. ولكن !.
يتخذ بعض المسوقين أساليب تبهر الآخرين في الحصول على المال من خلال منتجهم وتجدهم يظهرون للناس ويعطون النصائح تلو النصائح عن كيفية تسويق المنتج والمؤسف أن ((( بعض ))) هؤلاء الناس يروج لأساليب فيها خداع وغش وكذب على الناس بحجة أنها أساليب تساعدك على كسب المال, والمؤسف أيضاً أن هناك الكثير من الشباب والشابات انجروا وراء هذه الأفكار ليظن أنه (بزنس مان) كما يخيل له وأنه فهم مايسمى (بقواعد اللعبة) , وما إن تلبث أن تأتي بعض الأفكار البسيطة على أذهانهم إلا وقاموا بعمل دعايات وتسويق فيه من البيان لسحر , والهدف هو المال فقط وليس المال وجودة المنتج.
هل البحث عن المال حرام ؟ كلا. وأنا لم أقل ذلك أصلاً ولكن أبحث عنه بالطرق الصحيحة. الآن دعني أسألك , من هو الرزاق ؟ إنه الله, حسناً ودعني أقول لك : كيف تطلب المال من الله بطريقة هو لا يريدها ؟ ألا ترى أن هذا الأمر منافي للمنطق والعقل ؟. القضية ببساطة هي أن تسوق (بصراحة) لكي تنجح بأمر الله وإليك بعض الخطوات عندما تسوق منتج معين ستعينك بأمر الله على الوصول لأفضل الغايات:
1- فكر أولاً في أن تكسب الأجر من منتجك هذا ثم المال, حتى تكسبهما معاً.. ولا أقصد أن تطرحه بشكل مجاني وإنما اطرحه وفي نيتك أن تفيد المسلمين بهذا المنتج.
2- قدم جودة عالية ولا تفكر في انتاج (أي شئ) لتحصل على المال بسرعة – فالله بيده كل شئ وبإمكانه أن يرزقك بعشرات الملايين في يوم وليلة.
3- قدم أسعار معقولة واترك عبارة (هذه هي أسعار السوق).
4- عندما تقوم بعمل دعاية لمنتجك, حاول أن تكتب كل التفاصيل الدقيقة عن المنتج في ملف مرفق لكي يعرف العميل كل شئ (على حقيقته) قبل شرائه, وعندها ستضمن أن العميل إن جاء لشراء المنتج, فهو مقتنع فيه تماماً.
5- ابتعد عن الأساليب الملتوية في التسويق وكن واضحاً ولا تظهر للناس صورة معينة عن المنتج بحيث يشعرون بصدمة كبيرة عندما يقع بين أيديهم.
6- اترك العبارات مثل (نحن متواجدون 24 ساعة خلال أيام الأسبوع) إن لم تكن صحيحة فعلاً – وإياك أن توهم الناس بما هو غير واقع.

ونصحيتي لكم : احضروا الدورات التسويقية وتعلموا لكن – كن صاحب عقل – فليس كل ما يقال صحيح – لذلك خذ الكلام الإيجابي والذي ترى أنه صحيح واترك الباقي خلف ظهرك – فلن ينجح المنتج بخداع الناس ورفع الأسعار والتزوير وكل ذلك من أمور , وحتى لو نجح في المرة الأولى فهو لا محالة سيسقط بك يوماً ما – لذلك دعونا من الشعارات التسويقية التي تأتينا من الخارج – فهم لا يوجد لديهم حدود دينية بل يتصرفون بأي طريقة تجلب لهم المال – وللأسف قد يأتي بعض هؤلاء الناس ليلقوا الدورات ويسمموا أفكارنا ببعض السموم الموجودة لديهم والتي تخالف كل ما أمر به رب العباد من أمور – ونحن نقول بكل بساطة – (أساليب تسويقية !) – بل هي كذب وخداع وغش .